الاثنين 27 ربيع الثاني 03 جمادى

الاثنين 27 ربيع الثاني 03 جمادى الأولى 1439هـ /الموافق لـ 15 - 21 جانفي 2018 العدد 893




القائمة الرئيسية
الصفحة الأولى
عـلى بصــيـرة
كلمة حق
مع رئيس التحرير
سانحـة
وراء الأحداث
بالمختصر المفيد
شعاع
مقامات البصائر
نظرات مشرقة
محطات
في رحاب القرآن
في رحاب السنة
عالــم الأفكــار
اسألوا أهل الذكر
ما قل و دل
حوارات
من نشاطات الشعب
خدمات
خواطر
روضة البصائر
الحديقة الأدبية
أخبر صديقك
المواضيع
المنتديات
راسلنا
معالجات إسلامية
متابعات
مـسـاهـمـات
قـافلة الجزائر-غزة
قضــايـا وآراء
الصحة والفقه
فـكرة قديمة


البحث




من يتصفح الآن
يوجد حاليا, 97 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


مقالات سابقة
Wednesday, May 31
· نيل المرام في تحقيق مقاصد الصيام
· ابن باديس في فيلم سينمائي
· ترامب يحصد الدولارات من السعودية ويقدم الدعم لإسرائيل!
· "ترامب" في الرياض
· يوسف زيدان..التعبان..؟ا
· صيام الاحتساب..!
· عادي!
· شبابنا والطريق البديل
· المسلمون وبناء صروح العلم والحضارة
· استقبال شهر رمضان المبارك
Tuesday, May 23
· عسر الامتحان.. على نواب البرلمان
· انتقل الحبيب اللمسي إلى رحمة الله
· الشيخ البشير الإبراهيمي: موسوعة ثقافية ومنارة علمية
· الإشاعة.. والسياسة
· ذكرى العلامـــــــــة الإبــــــــراهيمي...
· لن تسلم البلاد إلا بالقضاء على أسباب الفساد...
· الرجل ـ الكتيبة
· هكذا يكون المؤمن حقا
· غيرة عمر..ومسارعة الوحي في هواه
· آخر من يدخل إلى الجنة
Tuesday, May 16
· جمعية العلماء: عظمت وما هرمت
· مجمع اللغة العربية بالقاهرة في دورته الثالثة والثمانينذ
· إيمانويل ماكرون ينقذ فرنسا من كارثة سياسية !
· الإشاعة.. والسياسة
· ماذا وراء إدمان النساء وانتحار الأطفال...؟
· "ترامب" في فلسطين
· أزمة وعي...
· ليلة القبر الأولى
· القيمة الحضارية والشرعية للسلم الاجتماعي
· فضائــل شهــر شعبــان

مقالات قديمة


  
توضيح حول قضية اصطحاب الأولاد إلى المساجد
بتاريخ 9-9-1430 هـ الموضوع: سانحـة
سانحـة أجرت صحيفة "النهار" اتصالا معي يوم الأحد 02 رمضان 1430هـ الموافق 23 أوت 2009م وسألتني عن رأيي في ظاهرة اصطحاب الناس أبناءهم معهم إلى صلاة التراويح، وعنونت الحوار الذي أجرته معي "من أراد أن ينقلب أجره وزرا فليصطحب ابنه إلى المسجد" وهو عنوان قد يفهم منه أنني أعارض اصطحاب الآباء والأمهات لأبنائهم إلى المساجد على الإطلاق،

بينما الذي أقصده هو أن هناك آدابا تراعى وضوابط تحترم، فمتى ما صار الطفل مدركا لذلك فلا ضير من اصطحابه إلى المساجد، حتى ينشأ في جو إيماني، ويتعود على ارتيادها والتردد عليها.
 وكراهة اصطحاب الأطفال غير المميزين إلى المساجد ثابتة، فقد ثبت أن عمر بن الخطاب – رضي الله عنه- كان إذا أبصر صبيا في الصف أخرجه إذا كان ممن لا يؤمن لعبه وعبثه.
وقد كان الإمام أحمد بن حنبل –رحمه الله- يرى كراهة صلاة من لم يبلغ الحلم من الصبيان في المساجد، وقد يحتج محتج بأن الأمهات كن يصطحبن أبناءهن معهن إلى المساجد في عهد الرسول عليه الصلاة والسلام بدليل ما رواه الإمام البخاري في صحيحه من أن النبي –صلى الله عليه وسلم- قال:"إني لأقوم في الصلاة أريد أن أطول فيها فأسمع بكاء الصبي فأتجوز في صلاتي كراهية أن أشق على أمه".
وفقه الحديث لا يقتضي أن ما جاء فيه يتضمن إباحة اصطحاب الصبيان إلى المساجد إباحة مطلقة وإنما معناه :
1-             التنبيه إلى أن بعض الصبيان المصطحبين إلى المساجد يشوشون على المصلين صلاتهم، فينبغي تجنب اصطحابهم إلى المساجد.
2-             لفت انتباه الأئمة إلى ضرورة اعتبار حالة المأمومين من العجز والمرض والعجلة ليكيفوا صلاتهم طولا وقصرا بحسب الحالة العامة حتى لا ينفروا الناس من الصلاة في المساجد.
وعليه فإن اصطحاب الأطفال كما هو معهود عندنا إلى المساجد في صلاة الجماعة أو الجمعة أو التراويح دون أن يكونوا قد أدركوا سن التمييز هو الذي يقول العلماء بعدم جوازه، ويرون أنه يقلب الأجر وزرا، لما ترتب عن ذلك من مساس بقدسية الصلاة وحرمة المساجد.
والله يقول الحق ويهدي السبيل.00

 

  • عنوان البصائر: 17 شارع محمد مربوش – حسين داي، الجزائر 16040
الهاتف: 021.49.52.67 – 021.49.51.19 / الفاكس: 021.23.33.73
البريد الالكتروني:   
info@albassair.org
info.bassair@gmail.com 


PHP-Nuke Copyright © 2005 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.05 ثانية