الاثنين 16 - 22 شعبان 1437هـ/ 23

الاثنين 28 جادى الثانية 05 رجب 1438هـ/27 مارس 02 أفريل 2017 العدد 851




القائمة الرئيسية
الصفحة الأولى
عـلى بصــيـرة
كلمة حق
مع رئيس التحرير
سانحـة
وراء الأحداث
بالمختصر المفيد
مقامات البصائر
نظرات مشرقة
محطات
في رحاب القرآن
في رحاب السنة
عالــم الأفكــار
اسألوا أهل الذكر
ما قل و دل
حوارات
من نشاطات الشعب
خدمات
خواطر
روضة البصائر
الحديقة الأدبية
أخبر صديقك
المواضيع
المنتديات
راسلنا
معالجات إسلامية
متابعات
مـسـاهـمـات
قـافلة الجزائر-غزة
قضــايـا وآراء
الصحة والفقه
فـكرة قديمة


البحث




من يتصفح الآن
يوجد حاليا, 50 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


مقالات سابقة
Wednesday, March 15
· لا.. لتجفيف المنابع.. !
· الصهاينة يمنعون الأذان
· هل أصبح التاريخ الوطني كلأ مباحاً؟ (2)
· من مقدمات انهيار الدول وزوالها...
· وقفة مع مؤسسة مؤمنون بلا حدود- 02
· المعادلة السياسية خاطئة..!
· الكون...ذلك الصديق الحميم
· النصيحة وأثرها في ترشيد السلوك
· قراءة النصوص: بين الفصل والتردّد(4)
· فضائــل المهاجـــرين والأنصــــار في القـــرآن والسنــــة
Tuesday, March 07
· الانتخابات: بين ما هو كائن، وما يجب أن يكون
· بمناسبة العمرة
· هل أصبح التاريخ الوطني كلأ مباحا؟ (1)
· حيوانات خدمت أوطانها، وأناس خانوها
· وقفة مع مؤسسة مؤمنون بلا حدود -01
· آخر القلاع..!
· الصديق الحميم لإسرائيل
· علم المستقبليات والتخطيط..كأساس للتنمية
· حين يسوّق الإسلاميون الأوهام
· مكــانة المرأة في الإسـلام
Tuesday, February 28
· هل اعترفوا بذنبهم؟
· المعتمرون والثقافة الشرعية
· ثغرة في جدار التعنت والإنكار؟
· انتخاباتُهم وانتخاباتُنا
· القضية الفلسطينية والمسألة السورية -02
· صراع الهُوية..!
· في المفاضلة بين الشعر والنثر
· ما أضيق العيش لولا فسحة الأمل...
· سماحة النبي..أو المثال حين يفوق القيمة تمثّلا
· قيــام الليــل

مقالات قديمة


  
بشرى وأمل
بتاريخ 21-7-1437 هـ الموضوع: كلمة حق
كلمة حق

حضرت ملتقى دوليا عن التكامل التربوي نظمه مركز الشهاب للدراسات الذي يشرف عليه الأستاذ علي حليتيم، التابع لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين وجامعة لمين دباغين سطيف 2 وبمشاركة المعهد العالمي للفكر الإسلامي الذي مثله الأستاذ الدكتور فتحي حسن ملكاوي المدير الإقليمي للمعهد المذكور من الأردن.



واستبشرت بما ألقي فيه من أبحاث جادة تسودها روح إسلامية وطنية وغيرة على المشكلة التربوية وأهميتها في النهضة بالأمة، وفي صياغة شخصية الطفل والشاب صياغة عقلية مفكرة، مبدعة في مدارسنا وجامعاتنا لتخريج جيل سديد التفكير، قوي العزيمة والإرادة، والثقة بنفسه وأمته.

وقوي أملي في هؤلاء الباحثين الشباب الذين أرجو لهم كل توفيق في الفكر والعمل.

ثم انتقلت إلى العلمة وألقيت في مسجدها العتيق الذي أسس سنة 1907، وألقيت به درسا بعد صلاة المغرب، فوجدت اهتماما بالمعرفة، وشوقا إليها لدى الكبار والصغار، فزدت استبشارا بهذا الإقبال، وحب العلم. وهذه المدينة تتميز برجال الأعمال والاقتصاد لنفع البلاد.

وحطت بي الرحلة بولاية أم البواقي لحضور ندوة عن الشيخ عبد الحميد بن باديس وصلته بالكشافة الإسلامية، عقد هذه الندوة ونظمها قدماء الكشافة الإسلامية حضرها القائد العام والمحافظ الولائي، تناولت فيها كلمة عن ابن باديس وجهاده وأثره في اندلاع الثورة التحريرية.

وأعود فأقول: إن بحث التكامل التربوي بالغ الأهمية في وقتنا الراهن الذي تتعرض فيه منظومتنا التربوية لاهتزازات، وسوء تصرف في تحديد الغايات ووسائل تحقيقها في عالم تتصارع فيه الثقافات والمناهج، وتتنافس فيه التقنيات ووسائل الاتصال الفعالة المؤثرة فإذا اهتزت التربية في بلاد فالتخلف مصيرها وتنمية الفكر يذهب سدى، وخاصة الفكر العلمي المبدع الذي نفقده في جامعاتنا ومؤسساتنا التي وكل إليها البحث العلمي، إن الخلاص من التخلف لا يمكن أن يتحقق في عصرنا هذا إلا بالبحث العلمي النظري والتطبيقي، ذي الجدوى التقنية والاقتصادية.

لا تكفي وفرة الإمكانات المادية، والبشرية إذا لم تتوفر المناهج العلمية السليمة، والهمة العالية لدى الباحثين والدارسين وحسن التسيير.

وكنت وددت أن أقترح على جمعية الفرقان بأم البواقي أن تنشئ مركزا للدراسات القرآنية، تعالج ما يكتب عن القراءات المزعومة للقرآن على أنه كتاب لا قداسة له ويعامل معاملة أي كتاب آخر، بدعوة التاريخانية ودراسة ترجمات معاني القرآن التي وقعت فيها تحريفات وأخطاء، والدفاع ضد مطاعن هذه الترجمات والقراءات التي تريد أن تعامل القرآن معاملة الكتاب المقدس بعهديه القديم والجديد التي تعرض تاريخيا لتحريفات وخرافات، ولم يحترم المخطوطات القديمة مما وصل إلى الناس من أناجيل متعددة ومتناقضة، وقد كتبت في ذلك مؤلفات نقدية، كتبها مسيحيون وأقروا بهذه النقائص والتحريفات، وما ورد فيه من أساطير يونانية وعربية وبابلية، ولعل مركز الشهاب في سطيف يتولى هذه البحوث العلمية التي تكشف عن زيف الزائفين والمدعين. 

11

 

  • عنوان البصائر: 17 شارع محمد مربوش – حسين داي، الجزائر 16040
الهاتف: 021.49.52.67 – 021.49.51.19 / الفاكس: 021.23.33.73
البريد الالكتروني:   
info@albassair.org
info.bassair@gmail.com 


PHP-Nuke Copyright © 2005 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.11 ثانية