الاثنين 03 - 09 رمضان 1438هـ/ 29

الاثنين 22 - 28 شوال 1438هـ/ 17 - 23 جويلية 2017 العدد 867




القائمة الرئيسية
الصفحة الأولى
عـلى بصــيـرة
كلمة حق
مع رئيس التحرير
سانحـة
وراء الأحداث
بالمختصر المفيد
شعاع
مقامات البصائر
نظرات مشرقة
محطات
في رحاب القرآن
في رحاب السنة
عالــم الأفكــار
اسألوا أهل الذكر
ما قل و دل
حوارات
من نشاطات الشعب
خدمات
خواطر
روضة البصائر
الحديقة الأدبية
أخبر صديقك
المواضيع
المنتديات
راسلنا
معالجات إسلامية
متابعات
مـسـاهـمـات
قـافلة الجزائر-غزة
قضــايـا وآراء
الصحة والفقه
فـكرة قديمة


البحث




من يتصفح الآن
يوجد حاليا, 149 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


مقالات سابقة
Wednesday, May 31
· نيل المرام في تحقيق مقاصد الصيام
· ابن باديس في فيلم سينمائي
· ترامب يحصد الدولارات من السعودية ويقدم الدعم لإسرائيل!
· "ترامب" في الرياض
· يوسف زيدان..التعبان..؟ا
· صيام الاحتساب..!
· عادي!
· شبابنا والطريق البديل
· المسلمون وبناء صروح العلم والحضارة
· استقبال شهر رمضان المبارك
Tuesday, May 23
· عسر الامتحان.. على نواب البرلمان
· انتقل الحبيب اللمسي إلى رحمة الله
· الشيخ البشير الإبراهيمي: موسوعة ثقافية ومنارة علمية
· الإشاعة.. والسياسة
· ذكرى العلامـــــــــة الإبــــــــراهيمي...
· لن تسلم البلاد إلا بالقضاء على أسباب الفساد...
· الرجل ـ الكتيبة
· هكذا يكون المؤمن حقا
· غيرة عمر..ومسارعة الوحي في هواه
· آخر من يدخل إلى الجنة
Tuesday, May 16
· جمعية العلماء: عظمت وما هرمت
· مجمع اللغة العربية بالقاهرة في دورته الثالثة والثمانينذ
· إيمانويل ماكرون ينقذ فرنسا من كارثة سياسية !
· الإشاعة.. والسياسة
· ماذا وراء إدمان النساء وانتحار الأطفال...؟
· "ترامب" في فلسطين
· أزمة وعي...
· ليلة القبر الأولى
· القيمة الحضارية والشرعية للسلم الاجتماعي
· فضائــل شهــر شعبــان

مقالات قديمة


  
رحيــل الشيخ/ محمد رشاد الشريف -رحمه الله-
بتاريخ 13-1-1438 هـ الموضوع: معالجات إسلامية
معالجات إسلامية

         بقلم الشيخ الدكتور/يوسف جمعة سلامة

خطيب المسجد الأقصى المبارك

                                                   وزير الأوقاف والشئون الدينية السابق   

www.yousefsalama.com

 

                                          

يقول الله تعالى في كتابه الكريم:{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً}(1).   

لقد فقدت أمتنا الإسلامية مؤخراً كوكبة من القرَّاء الأفذاذ الذين صدقوا ما عاهدوا الله عليه، فقدناهم الواحد تلو الآخر، وكلما أَفَلَ نجمٌ منهم شعرنا باليُتْم أكثر فأكثر، ففي يوم الاثنين الماضي 24/ذو الحجة /1437هـ الموافق 26/9/2016م انتقل إلى رحمته تعالى في مدينة عمان بالمملكة الأردنية الهاشمية فضيلة الشيخ/ محمد رشاد الشريف مقرئ المسجد الأقصى المبارك والمسجد الإبراهيمي عن عمر يناهز ثلاثة وتسعين عاماً، وقبل شهر وفي يوم الجمعة 23/ذو القعدة/1437هـ الموافق 26/8/2016م انتقل إلى رحمته تعالى في مدينة نابلس فضيلة الشيخ/ محمد سعيد ملحس أستاذ التلاوة والتجويد- رحمهم الله جميعاً-. 

وُيَعدُّ الشيخ الشريف- رحمه الله-، من القرّاء المتميزين الذين نذروا حياتهم لخدمة كتاب الله عزّ وجلّ وتلاوته؛ لينالوا رضا الله في الدنيا والآخرة، حيث كان – رحمه الله - صاحب حنجرة ذهبية وأداء مميز في تجويد القرآن الكريم، وصاحب تلاوة تفسيرية، حيث كان أسلوب قراءته مُقَرِّباً لمعاني الآيات القرآنية، يصل بالمستمعين إلى فهم المعاني المتضمنة في الآيات القرآنية الكريمة، وهو من الذين أسهموا في نشر العلم والنور وتعليم كتاب الله عزّ وَجلّ وتلاوته في بلادنا الحبيبة فلسطين، ومن الجدير بالذكر أن شيخنا – رحمه الله – كان من المتخصصين في اللغة العربية وله معرفة كبيرة في فنّ الخط العربيّ، وبرحيله فقد العالم الإسلامي نموذجاً فريداً من القرَّاء الذين ذاع صيتهم في الآفاق، وإذا كانت كل أمة تتحسس أَلَمَ المصيبة وفداحة الكارثة حين تفقد رائداً من روادها ورجلاً فذاً من رجالاتها، فإن أمتنا حريٌّ بها أن يطول حزنها وتشتد مصيبتها لِفَقْدِ أبنائها البررة  وعلمائها الأجلاء وقرائها الأفذاذ.

سيــرة ومسيـــرة

هو الشيخ المقرئ (محمد رشاد) بن الشيخ عبد السلام بن الشيخ عبد الرحمن حسين الشريف والمتصل نسباً بالحسين بن علي بن أبي طالب- رضي الله عنهما-، وقد ولد شيخنا – رحمه الله – بتاريخ 5/12/1923م  في مدينة الخليل.

شيوخه

  قرأ الشيخ محمد رشاد الشريف - رحمه الله- القرآن الكريم بعد حفظه كاملاً على فضيلة الشيخ/ حسين أبو سنينة -رحمه الله- الذي توفي في مدينة الخليل سنة 1967 عن عمر يناهز الثمانين عاماً، وهو أحد أئمة القرآن الكريم في العالم الإسلامي وكان مجازاً من أستاذه الشيخ/ محمد حسن الفحام بجمهورية مصر العربية، وقد أجاز الشيخ/ حسين أبو سنينة الشيخ الشريف بالقراءة والإقراء برواية حفص عن عاصم من طريق الشاطبية بالسند المتصل لرسول الله – صلى الله عليه وسلم – سنة 1941م، كما أجازه بالقراءة والإقراء برواية ورش عن نافع من طريق الشاطبية بالسند المتصل لرسول الله- صلى الله عليه وسلم- سنة 1962م.

قصته مع الشيخ محمد رفعت - رحمه الله-

 من المعلوم أن الأسلوب الفني لترتيل القرآن الكريم هو الأسلوب الذي اتبعه إمام المقرئين المرحوم الشيخ/ محمد رفعت، ويُلاحظ تشابه كبير في الصوت والأداء بين الشيخ/محمد رفعت والشيخ/ محمد رشاد الشريف – رحمهم الله تعالى-.

ومن الجدير بالذكر أن الشيخ الشريف – رحمه الله – لم يتمكن من لقاء الشيخ/ محمد رفعت – رحمه الله -، ولكن فضيلة الشيخ/ محمد رفعت – رحمه الله – عندما استمع لصوت شيخنا محمد رشاد الشريف- رحمه الله- عبر أثير إذاعة القدس، شَهِدَ له بدقة تلاوته وجمال صوته، وذلك من خلال الرسالة التي أرسلها إليه سنة 1944م ، والتي يقول فيها (إنني استمع إلى محمد رفعت الثاني من فلسطين).

وتمتع فضيلة الشيخ محمد رفعت – رحمه الله – بميزة عن بقية القُرَّاء في عصره، فقد سُئل فضيلة الشيخ/ محمد متولي الشعراوي – رحمه الله-  يوماً عن رأيه في كل من القرّاء الشيوخ، فأجاب قائلاً: "إذا أردنا أحكام التلاوة فهو الحصري، وإذا أردنا حلاوة الصوت فهو عبد الباسط عبد الصمد، وإذا أردنا النَّفَسَ الطويلَ مع العذوبة فهو مصطفى إسماعيل، وإذا أردنا هؤلاء جميعاً فهو الشيخ محمد رفعت" - رحمهم الله جميعاً-.

المهام والوظائف

-     عمل معلماً للغة العربية وعلوم القرآن مدة أربعين عاماً في مدينتي القدس والخليل.

-     عمل في إذاعة القدس، حيث كلفته الإذاعة بتلاوة القرآن الكريم في أواخر عام 1941م.

-     عُيّن قارئاً للمسجد الأقصى المبارك في العام 1966م، حيث كان يقرأ القرآن الكريم مرتين شهرياً في المسجد الأقصى المبارك.

-     عمل قارئاً للمسجد الإبراهيمي بالخليل، حيث كان يقرأ القرآن الكريم مرتين شهرياً.

-     عمل أستاذاً للقرآن الكريم والتجويد في كلية الشريعة بجامعة الخليل منذ إنشائها سنة 1974م.

-     تم تعيينه – رحمه الله- مديراً لدائرة القرآن الكريم بوزارة الأوقاف والشئون الدينية في المحافظات الشمالية سنة 1998م، بقرار من الرئيس الراحل/ ياسر عرفات – رحمه الله-، وقد استمر في عمله مدرساً ومعلماً لأحكام التلاوة والتجويد وموجهاً لمدرسي القرآن الكريم، رغم كبر سنه حتى بعد بلوغه السن القانوني للتقاعد.

-     قام بتعليم فن الخط العربي للمئات من الطلاب.

-     عمل بعد تقاعده إماماً لمسجد الملك عبد الله الأول في حي العبدلي بعمان بالمملكة الأردنية الهاشمية.

مؤلفاته وآثاره العلمية

-     قرأ القرآن الكريم في الإذاعات المختلفة، كما نُشرت قراءاتُهُ والحمد لله عبر الشبكة العنكبوتية.

-     سَجّل شيخنا – رحمه الله - مصحف بيت المقدس المرتل كاملاً بصوته النَّدِيّ، بعد تكليفه بذلك من المؤتمر الإسلامي المنعقد بمدينة جدة في المملكة العربية السعودية سنة 1980م؛ ليوزع على العالم الإسلامي، وانتهى من تسجيله بعد أربع سنوات وذلك عام 1984م، وقد قمنا أثناء تولينا مهام وزارة الأوقاف والشئون الدينية في فلسطين بطباعته سنة 2001م على أشرطة كاسيت، وقد تم توزيعه على معظم الدول العربية والإسلامية. 

-     تم حديثاً إصدار نسخة جديدة من مصحف المسجد الأقصى المرتل بصوت شيخنا - رحمه الله – على أقراص (C.D)، حيث أُضيفت تلاوات مجوّدة ومسجلة في المسجد الأقصى المبارك والمسجد الإبراهيمي في الخليل.

-      للشيخ ديوان شعري لم يُطبع بعد.

-      صاحب كتاب ( القراءة العربية) الذي اعتمدته العديد من المدارس في المحافظات الشمالية ببلادنا الحبيبة فلسطين.

تكريم وزارة الأوقاف

قامت وزارةُ الأوقاف والشئون الدينية بتكريم شيخنا – رحمه الله- في حفل تكريم حفظة القرآن الكريم في محافظتي الخليل وبيت لحم، وذلك يوم الخميس 8/10/1999م في مقر رابطة الجامعيين بمدينة الخليل بحضور عدد من الوزراء وأعضاء المجلس التشريعي وأصحاب الفضيلة العلماء وممثلي المؤسسات والفعاليات بالمحافظة.

كما قام بتكريمه الرئيس الراحل/ياسر عرفات (أبو عمار)-رحمه الله-، والملك/ عبد الله الثاني ملك المملكة الأردنية الهاشمية- حفظه الله-، والرئيس الجزائري/ عبد العزيز بوتفليقة – حفظه الله-.

نسأل الله الكريم أن يُكرم نزلهم، وأن يعوضنا عنهم وعن غيرهم من العلماء العاملين خير العوض. اللهم لا تحرمنا أجرهم، ولا تفتنا بعدهم، واغفر لنا ولهم يا رب العالمين.

 وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

الهوامش:

1- سورة الأحزاب الآية (23)                          

23

 

  • عنوان البصائر: 17 شارع محمد مربوش – حسين داي، الجزائر 16040
الهاتف: 021.49.52.67 – 021.49.51.19 / الفاكس: 021.23.33.73
البريد الالكتروني:   
info@albassair.org
info.bassair@gmail.com 


PHP-Nuke Copyright © 2005 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.41 ثانية