الاثنين 16 - 22 شعبان 1437هـ/ 23

الاثنين 20 - 26 رجب 1438هـ/17 - 23 أفريل 2017 العدد 854




القائمة الرئيسية
الصفحة الأولى
عـلى بصــيـرة
كلمة حق
مع رئيس التحرير
سانحـة
وراء الأحداث
بالمختصر المفيد
شعاع
مقامات البصائر
نظرات مشرقة
محطات
في رحاب القرآن
في رحاب السنة
عالــم الأفكــار
اسألوا أهل الذكر
ما قل و دل
حوارات
من نشاطات الشعب
خدمات
خواطر
روضة البصائر
الحديقة الأدبية
أخبر صديقك
المواضيع
المنتديات
راسلنا
معالجات إسلامية
متابعات
مـسـاهـمـات
قـافلة الجزائر-غزة
قضــايـا وآراء
الصحة والفقه
فـكرة قديمة


البحث




من يتصفح الآن
يوجد حاليا, 52 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


مقالات سابقة
Wednesday, April 12
· جمعية العلماء... والمرجفون في المدينة
· الشيخ الزبير طوالبي يوارى الثري بمقبرة واد الرمان
· وقفة مع مؤسسة مؤمنون بلا حدود- 03
· الجنرال ديغول والحنين إلى "الجزائر الفرنسية " (2)
· الكلمة التأبينية في جنازة الفقيد زبير الثعالبي لـ : الشيخ عبد الرزاق قسوم
· في ذمة الله يا زبير... الأستاذ الهادي الحسني
· اللقاء الأخير مع الشيخ الزبير
· هنا جمعية العلماء!!
· الأستاذ إبراهيم بن ساسي في حوار له مع جريدة البصائر: "حلمي أن أزور وأكتب عن منطقة الزواوة التي أنجبت للجزائر علماء، حفظوا دينها وثوابتها"
· حُسْــن اختيـــار الأصـــدقاء
Monday, April 03
· الأستاذ المربي الزبير طوالبي الثعالبي في ذمة الله
· قل موتوا بغيظكم...!
· ظهر ما كان خفيا!
· تضحياتنا وعقلية الدشرة!!
· الجنرال ديغول والحنين إلى "الجزائر الفرنسية " (1 )
· كبرت كلمة تخرج من أفواههم..!(3)
· بين الانتخاب والمقاطعة والانسحاب...
· قمة عربية في أدنى الأرض
· البصائر: تنشر حوارا غير معروف مع مالك بن نبي ينشر لأول مرة
· رسـالة إلى كلِّ تاجـر
Tuesday, March 28
· كلكم جمعية العلماء...
· ما تزال الأغواط على العهد
· العلامة المصلح نجم الدعوة الإسلامية الرشيدة: الشيخ محمد الأكحل شرفاء
· كبرت كلمة تخرج من أفواههم..!2
· ما ذا وراء فساد السياسي وصلاحه...؟
· التـّعـــفف
· هجوم دبلوماسي مضاد "ريما خلف".. الضحية الثانية
· الإيمان بالغيب ليس إيماناً بالوهم ولا إيذاناً بالفوضى
· حقائق المنهج..أو الحب الذي يحمي من وحشة الطريق
· في ذكـرى يوم الأرض

مقالات قديمة


  
روضة البصائر العدد 398
بتاريخ 25-6-1429 هـ الموضوع: روضة البصائر
روضة البصائر قالوا في الدنيا
* قال بكر بن عبد الله: المستغني عن الدنيا بالدنيا كالمطفئ النار بالتبن.
* وقال ابن مسعود: الدنيا كلها غموم، فما كان فيها من سرور فهو ربح.
* وقال محمد بن الحنفية: من كرمت عليه نفسه هانت عليه الدنيا.
* وقال بعض الحكماء: مثل الدنيا والآخرة مثل رجل له ضرتان، إن أرضى إحداهما أسخط الأخرى.
* وقال وهيب بن الورد: من أراد الدنيا فليتهيأ للذل
.



عظمة الحق
أيام الخليفة المعتصم، وفي حروب الروم أسر إمبراطور الروم سيدة مسلمة فاستغاثت وقالت: وا.. إسلاماه.. وامحمداه.. وامعتصماه. فأرسل الخليفة المعتصم رسالة إلى ملك الروم جاء فيها:"
أما بعد: من عبد الله المعتصم أمير المؤمنين إلى نقفور كلب الروم: إذا وصلتك رسالتي فأطلق سراحها، وإلا فو الذي بعث محمداً بالحق لأجهزن لك جيشاً أوله عندك وآخره عندي، فلما وصلت الرسالة إلى إمبراطور الروم اهتزت أوصاله، وارتعدت فرائصه وأطلق سراحها
.


وصية مالك بن دينار
"إذا رأيت قساوة في قلبك، ووهناً في بدنك، وحرماناً في رزقك، فاعلم أنك تكلمت فيما لا يعنيك".
تذكر قبل المعصية
الدنيا وحقارتها..أضحكت محبيها قليلاً وأبكتهم كثيراً.
تذكر الآخرة وأنها الحقيقة الدائمة ومنتهى الرحلة.
تذكر النار واضطرابها وشهيقها اشتياقاً لأهلها.
تذكر الجنة وأن أعلى نعيم فيها من يرى الله مرتين غدواً وعشياً، وأعلى منه رضاه جل جلاله.
دعاء
اللهم ربنا لك الحمد ملء السماوات وملء الأرض وملء ما شئت من شئ بعد وصلاة وسلام على من أرسلته رحمة للعالمين وحجة على الناس أجمعين وبعثته ليتمم مكارم الأخلاق ويختم رسالات النبيين ونزلت علية الكتاب "تبيانا لكل شيء وهدى ورحمة وبشرى للمسلمين "وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين..
العتاب يفسد الأحباب
قال "إياس بن معاوية": خرجت في سفر ومعي رجل من الأعراب فلما كان في بعض النواحي لقيه ابن عم له فتعاتبا وإلى جانبهما شيخ من الحي فقال لهما الشيخ: انعما عيشاً، إن المعاتبة تبعث التجني، والتجني يبعث المخاصمة والمخاصمة تبعث العداوة ولا خير في شيء ثمرته العداوة.
فقلت للشيخ: من أنت؟ فقال: أنا ابن تجربة الدهر. فقلت: ما أفادك الدهر؟ قال: العلم به. فقلت: فأيَّتُه أحمد؟ قال: أن يُبقي المرء أحدوثة حسنة بعده.
علماء الدنيا وعلماء الآخرة
ما أقل العلماء حقاً، وما أكثر من يدعون العلم في هذا العصر، فكيف نعرف علماء السوء وعلماء الآخرة؟ هذا ما وضحه الإمام ابن قدامة المقدسي في كتابه (مختصر منهاج القاصدين) حيث ذكر أن علماء السوء: هم الذين قصْدُهم من العلم التنهم بالدنيا، والتوصل إلى منزلة عند أهلها. وقد روى أبو هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:"من تعلم علماً مما يُبتغى به وجه الله عز وجل، لا يتعلمه إلا ليصيب به عرضاً من الدنيا، لم يجد عرف الجنة يوم القيامة" (رواه أبو داود وغيره وصححه الذهبي) وعرفها: ريحها. وفي حديث آخر أنه قال:"من تعلم العلم ليباهي به العلماء، أو يماري به السفهاء، أو يصرف به وجوه الناس إليه، فهو في النار" (رواه الترمذي) وفي ذلك أحاديث كثيرة.
وقال بعض السلف: أشد الناس ندامة عند الموت عالم مفرط.
أما صفات علماء الآخرة فمنها أنهم يعلمون أن الدنيا حقيرة، وأن الآخرة شريفة، لذلك فهم يؤثرون الآخرة على الدنيا، ولا تخالف أفعالهم أقوالهم، ويكون ميلهم إلى العلم النافع في الآخرة، ويجتنبون العلوم التي يقل نفعها إيثاراً لما يعظم نفعه.
ومن صفات علماء الآخرة: اتباع الصحابة وخيار التابعين، ومنها أن يكونوا منقبضين عن السلاطين، متحرزين من مخالطتهم.
قال حذيفة رضي الله عنه إياكم ومواقف الفتن، قيل وما هي؟ قال: أبواب الأمراء، يدخل أحدكم على الأمير فيصدقه بالكذب، ويقول ما ليس فيه. وقال بعض السلف:"إنك لا تصيب من دنياهم شيئاً إلا أصابوا من دينك أفضل منه".
ومن صفاتهم: ألا يتسرعوا إلى الفتوى ولا يفتوا إلا بما يتيقنون صحته، وكان السلف يتدافعون الفتوى حتى ترجع إلى الأول.
ومن صفاتهم البحث عن أسرار الأعمال الشرعية والملاحظة لحِكَمها، فإن عجزوا عن الاطلاع على العلة كفاهم التسليم للشرع
.
العمود
العفو يورث صاحبه العزة
بعض الناس قد يزهد في العفو لظنه أنه يورثه الذلة والمهانة فقد أتى النص القاطع يبين أن العفو يرفع صاحبه ويكون سبب عزته. عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(ما نقصت صدقة من مال، وما زاد الله عبدًا بعفوٍ إلا عزًا، وما تواضع أحد لله إلا رفعه الله" [رواه مسلم].
وأولى الناس بعفوك الضعفاء من الزوجات والأولاد والخدم ومن على شاكلتهم، ولهذا لما بيَّن الله أن من الأزواج والأولاد من يكون فتنة قال:}يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ مِنْ أَزْوَاجِكُمْ وَأَوْلادِكُمْ عَدُوّاً لَكُمْ فَاحْذَرُوهُمْ وَإِنْ تَعْفُوا وَتَصْفَحُوا وَتَغْفِرُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ{ [التغابن:14].
فالإنسان من عادته أن يكون البادئ بالإحسان لزوجه وأولاده، فإذا وجد فيهم إساءة آلمته جدًّا فلربما اشتد غضبه وصعب عليه أن يعفو ويصفح لأنه يعتبر إساءة الأهل حينئذ نوعًا من الجحود ونكران الجميل، لهذا احتاج إلى توجيه إرشاد خاص إليه بأن يعفو ويصفح حتى يستحق من الله المغفرة والعفو والصفح.
أما الخدم ومَنْ على شاكلتهم فقد سئل عنهم النبي صلى الله عليه وسلم: كم نعفو عن الخادم؟ فصمت، ثم أعاد عليه الكلام فصمت، فلما كان في الثالثة قال:"اعفوا عنه في كل يوم سبعين مرة" [رواه أبو داود].
من أعلام المسلمين
فاتح الأندلس..طارق بن أياد
ولد طارق بن زياد وفتح عينيه على الحياة ليجد المسلمين يجاهدون في سبيل الله، فوهب نفسه للجهاد، وتدرج في المناصب حتى أصبح أميراً لمدينة طنجة وقائداً لجيوش المسلمين.
كان طارق بن زياد يحلم بذلك اليوم الذي ينتشر فيه الإسلام في كل أرجاء الدنيا، وجاءت الفرصة، فقد علم موسى بن نصير والي إفريقية بضعف الأندلس وملوكها، فأرسل إلى الخليفة الأموي الوليد بن عبد الملك يستأذنه في فتحها، فأذن له الخليفة، بشرط ألا يعرض المسلمين للهلاك دون فائدة، وأن يحترس من أعدائه، فرح موسى بن نصير فرحاً شديداً وجهز الجيش، ولم يجد خيراً من طارق بن زياد لقيادته.
وبمجرد أن تولى طارق بن زياد أمور القيادة أرسل بعض الجواسيس لمعرفة أخبار هذه البلاد، فعادوا ليخبروه بضعفها وتنازع أمرائها على السلطة، وأعد طارق الخطة لفتح الأندلس، وبعد أن اطمأن على الإعداد الجيد لجيشه، عبر بجنوده البحر حتى وصلوا إلى الشاطئ، وانطلق طارق كالحصان الجامح يفتح هذه البلاد، يساعده في ذلك بعض الثائرين على الملك "ردريك" ملك القوط، ولما علم هذا الملك بنزول العرب المسلمين إلى الأندلس وكان مشغولاً بثورة قامت ضده جمع أعداداً هائلة من الجنود استعداداً لملاقاة المسلمين.
ولما رأى طارق هذه الأعداد الكبيرة، طلب الإمداد من موسى بن نصير والي إفريقية، فأرسل إليه اثني عشر ألفاً من الجنود، والتقى الجيشان؛ جيش طارق بن زياد، وجيش "ردريك" في معركة حامية عرفت باسم "وادي البرباط" أو معركة "شذونة" استطاع طارق أن ينتصر عليهم، ويقتل ملكهم "ردريك" بعد أن استمرت المعركة من 28 رمضان إلى 5 شوال سنة 92هـ.
وواصل طارق فتوحاته حتى استطاع في صيف هذه السنة (92هـ) أن يفتح أكثر من نصف الأندلس.
وتلقى طارق أوامر من موسى بن نصير بالتوقف عن الفتح خشية محاصرة جيوش الأعداء لهم، وقطع الإمداد عنهم، وحتى لا يكونوا صيداً سهلاً في أيديهم، وبعدها جهز موسى بن نصير جيشاً كبيراً عبر به إلى الأندلس؛ ففتح مدينة "أشبيلية" التي كانت خلف ظهر المسلمين، والتقى بقائد جيشه طارق بن زياد عند مدينة "طليطلة" وانطلق الاثنان لفتح باقي مدن الأندلس.
وظل جيش المسلمين يحقق الانتصارات وينتقل من فتح إلى فتح، حتى وصلت رسالة إلى القائدين موسى، وطارق من خليفة المسلمين الوليد بن عبد الملك تأمرهما بالعودة إلى دمشق، خوفاً من انتشار جيش المسلمين في مناطق مجهولة وغير آمنة، وصل القائدان المنتصران إلى دمشق قبل وفاة الوليد بن عبد الملك بأربعين يوماً في موكب مهيب، وظل طارق على العهد مخلصاً لدين الله حتى لقي ربه بعد أن كتب اسمه في صفحات التاريخ بحروف من نور.
تواضع العمرين
جاء رجل من بلاد الفرس برسالة من كسرى ملك الفرس إلى الخليفة عمر بن الخطاب، وحينما دخل المدينة سأل عن قصر الخليفة، فأخبروه بأنه ليس له قصر، فتعجب الرجل من ذلك، وذهب معه أحد المسلمين ليرشده إلى مكانه. وبينما هما يبحثان عنه في ضواحي المدينة، وجدا رجلاً نائماً تحت شجرة، فقال المسلم لرسول كسرى هذا هو أمير المؤمنين عمر بن الخطاب. فازداد تعجب الرجل من خليفة المسلمين الذي خضعت له ملوك الفرس والروم، ثم قال الرجل حكمتَ فعدلتَ فأمنتَ فنمتَ يا عمر.
روي أن ضيفاً نزل يوماً على الخليفة عمر بن عبد العزيز، وأثناء جلوسهما انطفأ المصباح، فقام الخليفة عمر بنفسه فأصلحه، فقال له الضيف يا أمير المؤمنين، لِمَ لَمْ تأمرني بذلك، أو دعوت من يصلحه من الخدم، فقال الخليفة له قمتُ وأنا عمر، ورجعتُ وأنا عمر، ما نقص مني شيء، وخير الناس عند الله من كان متواضعاً.
دعاء من أثقلته الديون
عن عليٍّ ، أَنَّ مُكَاتَباً جاءهُ، فَقَالَ إِني عجزتُ عَن كتابتي. فَأَعِنِّي. قالَ أَلا أُعَلِّمُكَ كَلِماتٍ عَلَّمَنيهنَّ رَسُولُ اللَّهِ [ لَو كانَ عَلَيْكَ مِثْلُ جبلٍ أحد دَيْناً أَدَّاهُ اللَّهُ عنْكَ؟ قُلْ "اللَّهمَّ اكْفِني بحلالِكَ عَن حَرَامِكَ، وَاغْنِني بِفَضلِكَ عَمَّن سِوَاكَ"(رواهُ الترمذيُّ).
خمس للدنيا وخمس للآخرة
ذكر القرطبي في تفسير قوله تعالى:} فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُلْ حَسْبِي اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ{(التوبة: 129)، حيث قال وفى نوادر الأصول عن بريدة، قال قال رسول الله [ "من قال عشر كلمات عند دبر كل صلاة وجد الله عندهن مكفياً مجزياً خمس للدنيا، وخمس للآخرة".
حسبي الله لديني، حسبي الله لدنياي، حسبي الله لما أهمني، حسبي الله لمن بغى عليّ، حسبي الله لمن حسدني، حسبي الله لمن كادني بسوء، حسبي الله عند الموت، حسبي الله عند المسألة في القبر، حسبي الله عند الميزان، حسبي الله عند الصراط، حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وإليه أنيب".
من كتاب (مسك الدعاء من
كتاب الله وسنة المصطفي).
حمداً كثيراً مباركاً فيه
جاء رجل والنبي صلى الله عليه وسلم في الصلاة، فقال الحمد لله حمداً كثيراً طيباً مباركاً فيه، فلما قضى النبي صلى الله عليه وسلم الصلاة قال "أيكم القائل كذا وكذا؟" قال فأرمَ القوم، قال فأعادها ثلاث مرات، فقال رجل أنا قلتها، وما أردت بها إلا الخير. فقال النبي صلى الله عليه وسلم "لقد ابتدرها اثنا عشر ملكاً، فما دروا كيف يكتبونها حتى سألوا ربهم عز وجل، قال اكتبوها كما قال عبدي".
من أقوال الإمام الشافعي
يخاطبني السفيه بكل قبح
فأكره أن أكون له مجيبا
يزيد سفاهة فأزيد حلماً
كعود زاده الإحراق طيبا
إذا نطق السفيه فلا تجبه
فخير من إجابته السكوت
فإن كلَمته فرَجت عنه
وإن خليته كمداً يموت.
الدعاء
  "أمسينا وأمسى الملك لله،  والحمد لله،  لا إله إلا الله وحده لا شريك له،  له الملك، وله الحمد، وهو على كل شيء قدير، رب أسألك خير ما في هذه الليلة وخير ما بعدها، وأعوذ بك من شر ما في هذه الليلة وشر ما بعدها،  رب أعوذ بك من الكسل وسوء الكبر، رب أعوذ بك من عذاب في النار وعذاب في القبر" وإذا أصبح قال ذلك أيضاً "أصبحنا وأصبح الملك لله".
 

رئيسي12
العلم يؤكد
اللحوم المذبوحة علي الطريقة الإسلامية خالية من الجراثيم
سيظل العلم يكتشف مواطن الإعجاز في تشريعات الإسلام إلي يوم القيامة مما يزيد المؤمنين إيماناً ويرد علي افتراءات أعداء الإسلام الذين مازالوا يشككون في تعاليمه.. ومن مواطن الإعجاز العلمي أن هناك فرقاً جوهرياً بين الذبائح التي يذكر عليها اسم الله والتي لم يذكر. فماذا قال الباحثون القائمون بالتجربة العلمية:
في البداية يوضح الدكتور سعد مخلص يعقوب خطوات البحث العلمي المخبري فيقول: لقد وضعنا جدول أعمال تضمن كل النقاط التي يمكن بحثها ودراستها وفق أرقي الأساليب العلمية الحديثة وبناء علي ذلك قمنا بأعداد برنامج عمل لاكتشاف هذا الأمر بنتائجه وتحقيقه بصورة علمية مخبرية تنسق وتبدد كل الشكوك وتنهي كل جدل.. وبعد الاجتماع الذي عقده أفراد الطاقم العلمي الذي تم فيه اعتماد خطوات البحث وخطة العمل بادرنا إلي تنفيذها وكان البدء بزيارة المسالخ علي الواقع التي تمت فيها عمليات الذبح وذلك لأخذ العينات من اللحوم المختلفة وحتى تتم معالجتها ومن ثم اخضاعها للفحوص الطبية والعلمية المختلفة حتى تتم معالجتها لبيان ما إذا كان هناك أثر حقيقي للتسمية والتكبير علي الأنعام.. ولقد وضعنا خطة عمل تتضمن عدة خطوات تشمل وتتوافق مع غرض البحث علمياً وكان البدء أولاً بزيارة مسالخ متعددة لذبح الأنعام والطيور علي أرض الواقع حيث تجري مسالخ ذبح الأبقار والخرفان والطيور.. وثانيا: أخذ عينات عديدة من اللحوم المختلفة "مذكور علي ذبائحها اسم الله" ويقوم أعضاء الفريق الطبي المخبري بأخذ عينات من اللحوم المختلفة ويقومون بتسجيل نوع ورقم كل عينة.. وثالثاً: معالجتها المعالجة العلمية المخبرية التي تؤمن طريقة السير بالبحث لاكتشاف الفرق بين نوعي اللحم المذكور عليه اسم الله وبالمقابل غير المذكور عليه اسم الله.

تجربة فريدة
ويبين الدكتور نبيل الشريف والدكتور فايز الحكيم المراحل العلمية للدراسة المخبرية الجرثومية المطبقة علي نوعي اللحم فيؤكد أنه من الناحية الجرثومية قمنا بإجراء دراسة علمية جرثومية علي نماذج من لحم العجول المذبوح شرعاً والمكبر عليه ونماذج أخري من لحم العجول غير المكبر عليه كما قمنا بإجراء دراسة جرثومية مماثلة علي طيور الفروج المذبوح حلال والمكبر عليه وطيور الفروج الأخرى غير المكبر عليه وكذا الأمر للخرفان من خلال العديد من الخطوات:
أخذنا النماذج واقتطعنا منها عينات صغيرة حسب الفن الجرثومي حيث تؤخذ قطع اللحم من بطن العضلة وليس من السطح الخارجي.
وضعنا كل عينة في مزيج من الديتول 10% وذلك لتعقيم السطح كاملاً حتى لا يقال بأن الجرثومة أتي من الجراثيم المحيطة بالسطح.
بعد حوالي ساعة كاملة من النقع بالديتول 10% أخذت هذه القطع اللحمية العائدة للعجول المكبر عليه والعجول غير المكبر عليه وطيور الفروج المكبر عليه وطيور الفروج غير المكبر عليه وكذا الخرفان ووزعت فنيا وسط ثيوغليكولات زراعة عينات اللحم "المكبر عليه وغير المكبر عليه" علي وسط الثيوغليكولات ثم وضعت جميع العينات في المحم مدة 24 ساعة وبعد استخراج العينات من المحم لوحظ ما يلي:
كل أنواع لحوم العجول والفروج والخرفان المكبر عليها لم يلاحظ عليها أي نمو جرثومي إطلاقا وبدا الوسط عقيما ورائعا.
الفروج والخرفان والعجول غير المكبر عليها فقد بدا فيه نمواً جرثومياً غزيراً وبدا الوسط المستنبت "ثيوغليكولات" معكراً جداً.
بعد 24 ساعة قمنا بإجراء نقل من هذه المستنبتات فنيا علي ثلاثة أوساط تشخيصية هي "الغراء المغذي وسط تشخيص للعصيات السلبية الغرام
EMB غراء بالدم".
تبين بعد 48 ساعة من إجراء عمليات النقل أو المستنبتات التي نقل عليها محصول الزرع الآتي من العجل المكبر عليه والفروج المكبر عليه وكذا الخروف كانت عقيمة تماماً يعني بعقامة قد تزيد علي 99% أما العجل غير المكبر والفروج غير المكبر وكذا الخروف فبدت عليه نموات جرثومية غزيرة جداً.. ولاحظنا علي الغراء بالدم نمواً غزيراً من الجراثيم المكورات العنقودية والحالة للدم بصورة خاصة والمكورات العقدية أيضا الحالة للدم ومتلورات عديدة أخري. ولاحظنا علي وسط
EMB نمو كبير لجراثيم سلبية الغرام كالعصيات الكولونية والعصيات المشبهة بالكولونية. في حين علي الغراء العادي بدا نمواً جرثومياً غزيراً للفروج غير المكبر عليه ولحم العجل والخروف غير المكبر عليه في حين أن لحم العجل والخروف المبكر عليه ولحم الفروج المكبر عليه لم يلاحظ أي نموات جرثومية اطلاقا لا علي وسط الغراء بالدم ولا علي وسط EMB ولا علي وسط الغراء المغذي.
وأشار إلي أنه من الناحية العيانية لوحظ اختلاف في اللون بين اللحم المكبر عليه واللحم غير المكبر عليه فكان اللحم المكبر عليه زهرياً فاتحاً بينما لون اللحم غير المكبر عليه أحمر قاتم يميل إلي الزرقة.. ومن الناحية النسيجية لوحظ وجود عدد أكبر من الكريات البيض الالتهابية في النسيج العقلي وعدد أكبر من الكريات الحمر في الأوعية الدموية وذلك في العينات غير المكبر عليها بينما خلت أنسجة لحوم الذبائح المكبر عليها تقريباً من هذه الكريات الدموية.
وأنهي الباحثان كلامهما بأنه تم استنتاج أن عملية التكبير عملية تقرب أن تكون اعجازية وتقرب أن تكون الحقيقة للدهشة العلمية.. وكيف يكون لهذا الحيوان الذي كبر عليه ذبح وأصبح بعد عملية الذبح والتكبير تقريباً لحماً عقيماً في حين أن الحيوان الذي لم يكبر عليه بقيت دماؤه محصورة فيه وبالتالي كانت هذه اللحوم غالباً مجرثمة بشكل واضح وصريح.. وعند عمل المقاطع التشريحية ووضعها علي البلاكات بدا لون اللحوم المكبر عليها عند الذبح زهري فاتح أما لون اللحم غير المكبر عليه فكان أحمر قاتماً يميل إلي الزرقة وأتت الدراسات الجرثومية لتظهر الجراثيم الممرضة بإعداد كبيرة في أوساط الاستنبات التي زرعت عليها اللحوم غير المكبر عليها بينما خلت اللحوم المكبر عليها من الجراثيم الممرضة تماماً. وكذلك بعد الفحص النسيجي تبين وجود عدد أكبر من الكريات الحمر والبيض في الأوعية الدموية للحوم غير المكبر عليها.
العالم البريطاني آرثر أليسون:
حقائق القرآن العلمية أيسر طرق الهداية
عندما زار البروفيسور "آرثر أليسون" رئيس قسم الهندسة الكهربائية والإلكترونية بجامعة لندن، مدينة القاهرة عام 1985م ليشارك في أعمال "المؤتمر الطبي الإسلامي الدولي حول الإعجاز العلمي في القرآن الكريم"، كان يحمل معه بحثه الذي ألقاه، وتناول فيه أساليب العلاج النفسي والروحاني في ضوء القرآن الكريم.بالإضافة إلى بحث آخر حول "النوم والموت والعلاقة بينهما" في ضوء الآية القرآنية الكريمة: الله يتوفى الأنفس حين موتها والتي لم تمت في منامها فيمسك التي قضى" عليها الموت ويرسل الأخرى" إلى" أجل مسمى إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون (42) (الزمر).الغريب في الأمر أنه لم يكن قد اعتنق الإسلام، وإنما كانت مشاعره تجاهه لا تتعدى الإعجاب به كدين.
العلماء أشد خشية لله
وبعد أن ألقى بحثه جلس يشارك في أعمال المؤتمر، ويستمع إلى باقي الأبحاث التي تناولت الإعجاز العلمي في القرآن الكريم، فتملكه الانبهار وقد ازداد يقينه بأن هذا هو الدين الحق.. فكل ما يسمعه عن الإسلام يدلل على أنه دين العلم ودين العقل.فلقد رأى هذا الحشد الهائل من الحقائق القرآنية والنبوية، التي تتكلم عن المخلوقات والكائنات، والتي جاء العلم فأيدها، فأدرك أن هذا لا يمكن أن يكون من عند بشر.. وما جاء به الرسول محمد صلى الله عليه وسلم منذ أربعة عشر قرناً يؤكد أنه رسول الله حَقّا.ًوأخذ يستفسر ويستوضح من كل مَن جلس معه عن الإسلام كعقيدة ومنهج للحياة في الدنيا.. حتى لم يجد بُداً من أن يعلن عن إيمانه بالإسلام.
وفي الليلة الختامية للمؤتمر، وأمام مراسلي وكالات الأنباء العالمية، وعلى شاشات التليفزيون، وقف البروفيسور "آرثر أليسون" ليعلن أمام الجميع أن الإسلام هو دين الحق.. ودين الفطرة التي فطر الناس عليها. ثم نطق بالشهادتين أمام الجميع: "أشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمداً رسول الله".
وفي تلك اللحظات كانت تكبيرات المسلمين من حوله ترتفع، ودموع البعض قد انهمرت خشوعاً ورهبة أمام هذا الموقف الجليل.
ثم أعلن البروفيسور البريطاني عن اسمه الجديد "عبدالله أليسون"... وأخذ يحكي قصته مع الإسلام قائلاً: "من خلال اهتماماتي بعلم النفس، وعلم ما وراء النفس، حيث كنت رئيساً لجمعية الدراسات النفسية والروحية البريطانية لسنوات طويلة.. أردت أن أتعرف على الأديان، فدرستها كعقائد، ومن تلك العقائد عقيدة الإسلام، الذي وجدته أكثر العقائد تماشياً مع الفطرة التي ينشأ عليها الإنسان.. وأكثر العقائد تماشياً مع العقل، من أن هناك إلهاً واحداً مهيمناً ومسيطراً على هذا الوجود. ثم إن الحقائق العلمية التي جاءت في القرآن الكريم والسنة النبوية من قبل أربعة عشر قرناً قد أثبتها العلم الحديث، وبالتالي نؤكد أن ذلك لم يكن من عند بشر على الإطلاق، وأن النبي محمداً صلى الله عليه وسلم هو رسول الله".
ثم تناول "عبدالله أليسون" جزئية من بحثه الذي شارك به في أعمال المؤتمر، والتي دارت حول حالة النوم والموت من خلال الآية الكريمة: الله يتوفى الأنفس حين موتها والتي لم تمت في منامها فيمسك التي قضى" عليها الموت ويرسل الأخرى" إلى" أجل مسمى... . فأثبت "أليسون" أن الآية الكريمة تذكر أن الوفاة تعني الموت، وتعني النوم وأن الموت وفاة غير راجعة في حين أن النوم وفاة راجعة..وقد ثبت ذلك من خلال الدراسات السيكولوجية والفحوص الإكلينيكية عن طريق رسم المخ والقلب، فضلاً عن توقف التنفس الذي يجعل الطبيب يعلن عن موت هذا الشخص، أو عدم موته في حالة غيبوبته أو نومه. وبذلك أثبت العلم أن النوم والموت عمليتان متشابهتان، تخرج فيهما النّفسُ وتعود في حالة النوم ولا تعود في حالة الموت..
ثم أكد في نهاية حديثه أن الحقائق العلمية في الإسلام هي أمثل وأفضل أسلوب للدعوة الإسلامية، لاسيما للذين يحتجون بالعلم والعقل.
فتاوى
ما حكم الوشم اللاصق؟
الوشم محرم.. لعن رسول الله الواشمة والمستوشمة، وهي التي تطلب أن يُفعل بها الوشم.
والوشم قديماً هو تشريط للجلد حتى يظهر الدم ثم وضع صبغة فيه، والدم نجس فإذا تجلط فهو نجس أيضاً، ولكن من ابتلي من قديم بهذا الوشم من فعل والديه من باب العادات مثلاً، فإن صلاته صحيحة؛ لأنه مما يصعب ويتعذر رفعه وإزالته.
وإذا كان الوشم بطريق اللاصق فهذا في الحقيقة ليس وشماً وإنما هو زينة أو نحوه، إن كان لا يمنع وصول الماء أثناء الوضوء؛ أي ليس طبقة عازلة، ولم تكن مما يميز به المنحرفون وأصحاب الأهواء، فهو يحتمل الجواز. وإن كان غير ذلك فهو محرم لأنه من باب التشبه، والحكم على الشيء فرع عن تصوره، وأنا لم أر هذا النوع مما يسمى وشماً، ولو اطلعت عليه لكان الحكم تاماً.
هل يجوز لمن يستأجر محلاًً تجارياً مثلاً، أن يقوم بتأجيره لغيره؛ نظراً لظروفه التي لا يتمكن فيها من استعمال المحل؟
هذا المستأجر يعتبر مالكاً لمنفعة المحل المستأجر، وملك المنفعة كملك الأعيان، فيجوز له أن يتصرف في المنفعة في المدة المحددة للإجارة، فله أن يستغلها بنفسه أو يؤجرها لغيره، أو يعطيها لغيره يستغلها بدون مقابل، ولا قيود على هذا الحق ما دامت العين المستأجرة لا تتأثر باختلاف المستعمل، فمثلاً من أستأجر محلاً لبيع الكتب لا يجوز أن يؤاجره للغير ليعمل منه مخبزاً.
ويحكم العرف السائد في هذه الأحوال. كما يؤخذ بالاعتبار ما يضعه ولي الأمر من قيود مشروعة لحسن التصرف، وعدم الاعتداء على حقوق الغير.
من وصايا لقمان
بني، إياك أن تتكلم في الأشياء وفي الناس إلا بعد أن تتأكد من صحة المصدر.
وإذا جاءك أحد بنبأ فتبين.. قبل أن تتهور.
وإياك والشائعة، لا تصدق كل ما يقال ولا تصف ما لا تبصر.
وإذا ابتلاك الله بعدو.. قاومه بالإحسان إليه.
ادفع بالتي هي أحسن... تصور: أقسم بالله.... أن العداوة تنقلب حباً
إذا أردت أن تكتشف صديقاً سافر معه ففي السفر.. ينكشف الإنسان ويذوب المظهر.. وينكشف المخبر.
ولماذا سمي السفر سفراً، إلا لأنه عن الأخلاق والطبائع... يسفر؟
إنهم يقولون لك: أنت ناجح ومؤثر.. فالكلب الميت.. لا يُركل.. ولا يُرمى إلا الشجر المثمر.
بني: عندما تنتقد أحداً فبعين النحل تعوّد أن تبصر، ولا تنظر للناس بعين ذباب فتقع على ما هو مستقذر.
نم باكراً يا بني، فالبركة في الرزق صباحاً، وأخاف أن يفوتك رزق الرحمن لأنك.... تسهر.
قطرات من ينبوع الحياة
* ربما لا نملك القدرة على إسعاد الآخرين، ولكننا نستطيع أن نبعد عنهم أشواك الألم!
* الأدب والأخلاق ثوب الروح فكيف يستطيع الإنسان أن يتخلى عن أناقته!
* امنح نفسك الحق بأن تكون نفسك.. لست بحاجة لأن تتطابق مع أي صورة مهما تكن!
* إن الرفيق الوحيد الذي لا يخذلك مطلقاً هو أنت نفسك.
* الأمل تصنعه الأرواح القوية، فلا تكن ضعيفاً يهزمك اليأس.
مجالس دمشق.. كتاب لمالك بن نبي

صدر مؤخرا للمفكر الإسلامي مالك بن نبي(توفي 1973م) كتاب بعنوان مجالس دمشق، وقام بمراجعته وتدقيقه الوزير اللبناني السابق عمر مسقاوي.ويعد هذا الكتاب الأخير في سلسلة مشكلات الحضارة التي بدأها بباريس ثم تتابعت حلقاتها في مصر فالجزائر، والتي سبق ان صدر منها زهاء سبعة عشر كتاباً مثل: بين الرشاد والتيه و الصراع الفكري في البلاد المستعمرة و الفكرة الافريقية - الآسيوية و فكرة كمنولث إسلامي و مشكلة الأفكار في العالم الإسلامي و وجهة العالم الإسلامي.
وقد أمعن مالك بن نبي في جميع كتبه الثمانية عشر التي أصدرتها له دار الفكر في دمشق، في الحفر حول مشكلات التخلف المزمنة، متجاوزاً الظواهر الطافية على السطوح، الى الجذور المتغلغلة في الأعماق، وباحثاً عن السنن والقواعد والقوانين التي تكفل للشعوب ان تتحول عن الكلالة والعجز الى القدرة والفاعلية. وبذلك يكون مالك بن نبي قد تجاوز مشكلة الاستعمار ليعالج مشكلة القابلية للاستعمار، ومشكلة التكديس الى البناء والحق الى الواجب، وعالم الأشياء والأشخاص الى عالم الأفكار، مؤكداً (إن الله لا يغيّر ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم) (سورة الرعد، الآية 11)، وأن مفاتيح الحل عند الذات لا عند الآخر.
زار مالك بن نبي دمشق عام 1972، كما يظهر من مقدمة الكتاب. وذلك بعد الحج وبعد رحلة الى السعودية استغرقت شهراً ونصفاً. وعندما وصل الى بيروت في طريق العودة الى الجزائر، وهو بصحبة كل من زوجته وابنته رحمة صغرى بناته، راودته نفسه ان يطلع رحمة على بعض معالم الحضارة الإسلامية بدمشق، فقرر السفر إليها ليقضي فيها يومين أو ثلاثة. وإذا به يقضي في مجالسها زهاء ثلاثة أشهر، قضاها في حوار مستمر مع شباب دمشق المسلم، الذين سارعوا الى تسجيل مجالسه على مسجلاتهم. ثم كانوا ينقلونها كتابة ثم يبيضونها، حتى صيروها هذا الكتاب كما يقول بن نبي نفسه، والذي أرّخ للمقدمة التي وضعها لهذه المجالس في بيروت 13/8/1972.
ويبدو لنا من المقدمة الثانية للكتاب والتي كتبها الوزير اللبناني السابق الأستاذ عمر مسقاوي ان كتاب مجالس دمشق كان قد ورد في قائمة الكتب التي كتبها مالك بن نبي والتي أصدرها بناء على وصية بن نبي نفسه. غير ان مسقاوي ذكر ان مخطوط مجالس دمشق لم يصل الى يده إذ كان بن نبي جمعه وهو في دمشق ونقحه، ثم تعاقد مع دار الشروق لكي تنشره كتاباً وهذا ما يفسر سر توقيعه في بيروت لا في دمشق. وقد ضم الكتاب في صدر صفحاته الأولى صور الوثائق التي خولت مسقاوي الإشراف والتدقيق والنشر لكتاب مجالس دمشق، كما لسائر كتب بن نبي السابقة.تضم مجالس دمشق ست محاضرات في مشكلات الحضارة المعاصرة ودور المسلمين فيها. وقد تحدث بن نبي في المحاضرة الأولى، والتي كانت عبارة عن لقاء مفتوح مع الأخوات في مسجد صلاح الدين في 16 ابريل 1972م، عن مفهومي (القابلية للاستعمار والحضارة – الإسلام). وفي هذه المحاضرة اشار مالك بن نبي الى ان سبب تأخر المجتمع الشرقي هو تعطيل الفكر لا وجود الاستعمار. اما في المحاضرة الثانية التي ألقيت في الجامعة السورية بدعوة من كلية الشريعة في مارس 1972، فقد كانت بعنوان: الثقافة والأزمة الثقافية، والتي بناها على فرضيتين:
1- سوء إدراك مفهوم الثقافة، و2- خلل التطبيق. فبين وضع الثقافة في المجتمع المسلم، وأثر المجتمع في ثقافة الفرد، بما هي ثقافة حياة لا ثقافة موت. وفي المحاضرة الثالثة التي ألقاها في مسجد المرابط 1972، تحدث عن الحقوق والواجبات وتلتها مناقشة وحوار مع الحاضرات من السيدات. وبيّن مالك بن نبي أثر فهم المجتمع لها في نمائه سياسياً واقتصادياً واجتماعياً، وشرح لهن ان المجتمع الآخذ في الارتقاء، يقدم الواجبات على الحقوق.
في المحاضرة الرابعة: المرأة والرجل أمام واجبات واحدة والتي ألقاها في مسجد المرابط بدمشق 1972، تحدث بن نبي عن أوضاع المجتمع المسلم ومتطلبات النهوض به وإنقاذه. اما في المحاضرة الخامسة وهي بعنوان: دور المسلم في الثلث الأخير من القرن العشرين والتي ألقيت في رابطة الحقوقيين في مارس 1972، وفي المحاضرة السادسة: رسالة المسلم في الثلث الأخير من القرن العشرين فقد مهّد بن نبي بالحديث عن اهمية احداث القرن المشار إليه، وما يتصف به من التغيرات العميقة، وما حدث فيه من مخاطر مزقت الشباب وأدت الى إفلاس الحضارة الحالية والأديان القائمة وانهيار الأخلاق والقداسات وافتقاد الروحانيات. ومن هنا يبرز واجب المسلم الذي يحمل رسالة إنقاذ نفسه وإنقاذ العالم من الضياع. كذلك فرّق اخيراً بين الدين والرسالة.
داو قلبك بمسح رأس اليتيم
 حين يجيء ذكر اليتيم كثيرا ما أقف أمام حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رجلا شكا إلى النبي صلى الله عليه وسلم قسوة قلبه، فقال: ''امسح رأس اليتيم، وأطعم المسكين'' رواه أحمد بإسناد حسن· وأتساءل: ما العلاقة بين لين القلب، ومسح شعر اليتيم؟
إن التصدّق بالمشاعر، والتبرّع بالأحاسيس، وعمل القلب قبل عمل الجوارح يزيل سواد القلب، وينظف ما داخله من دخن، ويخلصه مما شابه من سوء الفعل والقول· وكأن المسح على رأس اليتيم تجديد لنشاط القلب من جديد، وتخلية له من سواده، وتحلية له بعمل هو من أحب الأعمال إلى الله تعالى· كما أن المسح على رأس اليتيم قد يدفع الإنسان إلى أن يزيد في هذا العمل، فربما كانت صدقة المشاعر دافعة لصدقة الأموال، فقد يصحب الزيارة تصدّق بطعام أو شراب، أو كساء جديد لليتيم، أو صدقة من المال له·· فيجمع الإنسان بين صدقة القلب وصدقة الجوارح، فيكون كل ما في الإنسان مشغولا بطاعة الله تعالى، والإحسان إلى الغير·
وإن كان لين القلب كجائزة من الجوائز الكبيرة، فإن هذه الجائزة قيّمة؛ لأن الفعل الذي قام به المسلم ليس محصورا على نفسه، بل تعدى نفعه إلى الغير، وأي غير ينتفع به مثل اليتيم؟! فالذكر يلين القلب، ولكن ليس كالمسح على اليتيم؛ لأن المسح على رأس اليتيم ترجمة للذكر الصادق، بل هو ذكر عملي، كما قال تعالى: (قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين)· وإن الحد الذي ذكره الرسول صلى الله عليه وسلم من مسح شعر اليتيم هو الحد الذي لا يستعصي على أحد، ويمكن أن يقوم به كل أحد· فمسح شعر رأس اليتيم يجلب لين القلب، أما كفالة اليتيم، فثوابها صحبة الحبيب، صلى الله عليه وسلم، كما قال صلى الله عليه وسلم: ''أنا وكافل اليتيم في الجنة هكذا· وأشار بالسبابة والوسطى وفرج بينهما شيئا'' رواه البخاري·
ولعلها دعوة لعلماء النفس أن يفسروا لنا، احتكاك الأصابع بشعر رأس اليتيم، وأثر ذلك نفسيا على كل من اليتيم ومن مسح على رأسه، فربما ساعدنا ذلك على تفهّم سر لين القلب، لنكون أكثر فهما واطمئنانا لشرع ربنا·

قصص وعبر
أعز الناس في نظر الرشيد

 كان الكسائي يؤدب الأمين والمأمون (ابني هارون الرشيد)، فأراد يوما الانصراف عنهما فابتدرا إلى نعله ليقدماها له فتنازعا: أيهما يقدمها له، ثم اصطلحا على أن يقدم كل واحد منهما فردة واحدة، فلما نما الخبر إلى الرشيد وجه إلى الكسائي يدعوه، فلما دخل عليه قال له: ''من أعز الناس؟''، قال: لا أعلم غير أمير المؤمنين·· قال: لكن  أعز الناس من إذا نهض تقاتل على تقديم نعله وليا عهد المسلمين حتى يرضى كل منهما أن يقدم له فردة منهما·
فأخذ الكسائي يعتذر حاسبا أنه أخطأ، فقال الرشيد: لو منعتهما ذلك لأوجعتك عتبا ولألزمتك ذنبا، وما وضع ما فعلا من شأنهما بل رفع من قدرهما وبيّن قدر جوهرهما· ولقد تبينت مخيلة الفراسة بفعلهما، فليس يكبر المرء وإن كان كبيرا عن ثلاثة: تواضعه لسلطانه ووالديه ومعلمه·
ثم قال وقد عوضتهما عما فعلا عشرين ألف دينار، ولك عشرة آلاف درهم على حسن تأديبك إياهما·

في ظلال السنة النبوية
من عدل الرسول صلى الله عليه وسلم

 عن عائشة رضي الله عنها أن امرأة من بني مخزوم سرقت فقالوا من يكلم فيها النبي صلى الله عليه وسلم، فلم يجترئ أحد أن يكلمه، فكلمه أسامة بن زيد، فقال: ''إن بني إسرائيل كان إذا سرق فيهم الشريف تركوه وإذا سرق الضعيف قطعوه، لو كانت فاطمة لقطعت يدها''·
يؤخذ من الحديث:
1- منع الشفاعة في الحدود إذا بلغت الوالي·
2- تمسك بالحديث من أوجب إقامة الحد على القاذف إذا بلغ الإمام ولو عفا المقذوف، وهو قول الحنفية· وقال مالك والشافعي وأبو يوسف: يجوز العفو مطلقا ويدرأ بذلك الحد·
3- وفيه دخول النساء مع الرجال في حد السرقة·
4- وفيه ترك المحاباة في إقامة الحد على من وجب عليه·
5- وفيه منقبة عظيمة لأسامة·
6- وأن فاطمة رضي الله عنها عند أبيها في أعظم المنازل لأنه ما خصها بالذكر إلا لأنها أعز أهله عنده، ولأنه لم يبق من بناته حينئذ غيرها، فأراد المبالغة في إثبات الحد على كل مكلف·
7- وفيه جواز ضرب المثل بالكبير القدر للمبالغة في الزجر عن الفعل·
8- وفيه الاعتبار بأحوال من مضى من الأمم، ولاسيما من خالف أمر الشرع·
9- وفيه جواز الشفاعة فيما يقتضي التعزير·
10- وفيه ما كان عليه الصحابة من تهيّبهم رسول الله صلى الله عليه وسلم وإجلاله·
11- وفيه أن الإسلام يسوي بين أفراده على اختلاف منازلهم في القضاء·

**
رئيسي13
تقرير إسرائيلي يسخر من فوضى الفتاوى في العالم الإسلامي
ونحن نرصد الفتاوي اليهودية المثيرة للسخرية وتنافر الحاخامات حولها
حاخام يمنع استخدام الهاتف يوم السبت وآخر يحرم ارتداء الملابس وثالث يحرم البريد الاليكتروني

قبل فترة وجيزة نشرت صحيفة هآرتس العبرية تقريراً مثيراً تحت عنوان "إذا أردت أن تطلقني فابعث لي برسالة محمول قصيرة" ويدور التقرير كما هو واضح حول الفتاوي الإسلامية حيث تناول كاتبه وهو الصحفي الإسرائيلي المهتم بالشأن المصري تسيفي بأرئيل والذي حرص في تقريره علي الزعم بأن المجتمعات الإسلامية تعيش علي الفتوي لدرجة أنها استغلت ظهور شبكات الاتصال المعروفة باسم المحمول من أجل الزواج والطلاق وخلافه ولأن كل المسلمين يتوجسون خيفة من ظهور أي تكنولوجيا حديثة فقد سارعوا إلي شيوخهم طلباً لفتاوي المحمول والرسائل الالكترونية.
ويقول تقرير هآرتس: إن حالة التخبط في الفتاوي بين الشيوخ المسلمين ليست بجديدة ولكنها مستمرة منذ سنوات طويلة للغاية وهي الظاهرة التي تسبَّبت في بلبلة شديدة بين المسلمين البسطاء ورغم أن كل عالم دين يقدم أسانيد لفتواه فإن التضارب مازال مستمراً. الغريب في الأمر أن التقرير الذي يرصد تضارب الفتوي بين العلماء المسلمين نسي أو تناسي أمرين في غاية الأهمية وهي أن الإسلام يبيح الاجتهاد ولا يمنع الاختلاف في الفتوي بل إن هناك مقولة فقهية شهيرة تقول: إن اختلاف العلماء رحمة بالأمة طالما أنهم لم يمسوا ثوابت الدين.
الأمر الثاني الذي تجاهله الكاتب اليهودي الشهير هو أن المجتمع اليهودي الذي يحتل دولة فلسطين المسلمة يشهد هو أيضاً حالة من التخبط الشديد في الفتوي رغم أن اليهودية لا تبيح الاختلاف في الفتوي بأي شكل من الأشكال ولكن نظرة متأنية مع بعض الفتاوي سنجد أن حاخامات اليهود لا يختلفون فحسب بل يتناحرون أيضاً ومن آخر الفتاوي اليهودية التي تناصروا حولها فتوي حول قيام اليهودي باستئجار يهودي للعمل لديه حيث أصدر الحاخام اليهودي هلل ليفي حاخام مدينة بني باراك فتوي حرَّم فيها قيام أي يهودي رجل أعمال و مسئول أو مواطن بسيط باستئجار مواطن فلسطيني للعمل لديه وفور صدور تلك الفتوي سارع عدد من الحاخامات اليهود إلي مباركتها ومن أبرزهم عوفديا يوسف ويوسف شالوم اليشيف وكلاهما من المرجعيات اليهودية الكبيرة ولكن علي الجانب الآخر عارض بعض الحاخامات اليهود ومن أبرزهم مناحيم فردمان تلك الفتوي تماماً وأباحوا لليهودي استئجار الفلسطيني وهو ما أوقع اليهود في حيرة شديدة.
وفي حالة أخري أفتي بعض الحاخامات اليهود ومنهم مردخاي فرومار بأن بناء المستوطنات إذا تم يوم السبت فهو حلال ولا شيء فيه والمعروف أن اليهودي لا يمارس أي عمل يوم السبت باعتبار أنه قد حرَّم الله عليه العمل في ذلك اليوم وفور صدور هذه الفتوي سارع الحاخام آخي جيسار إلي معارضتها بشدة وقال إنه من الممكن الاستمرار في بناء المستوطنات يوم السبت علي أن يتم استئجار عمال فلسطينيين للقيام بهذه المهمة وهكذا وقع المواطن اليهودي بين ثلاثة جبهات متصارعة جبهة تبيح بناء المستوطنات يوم السبت وجبهة تحرمها وتبيحها فقط إذا قام الفلسطينيون بالبناء وجبهة ثالثة تحرم استئجار اليهود لعمال الفلسطينيين.
الغريب أن الحاخامات اليهود اختلفوا حتى علي الاتصالات الهاتفية التي تتم يوم السبت حيث أباحها البعض في حين حظرها البعض الآخر حتى ولو في حالات الطواريء كالمرض وخلافه.
وفي فبراير 2007 أصدر الحاخام الأكبر لإسرائيل الراب يوناتسيجر فتوي طريفة حرَّم فيها علي اليهودي أن يرتدي معاطف مصنوعة من جلود الحيوانات لأن الشعب اليهودي باعتبار أن الله زرع الرحمة في قلبه لا يستطيع أن يرتدي تلك الملابس دون أن يتحرك قلبه حزناً علي تلك الحيوانات التي ذبحت من أجل صناعة معطف أو أكثر يرتديه الإنسان!!!
المثير للدهشة أن الفتوي الوحيدة التي اتفق كل حاخامات اليهود عليها هي إباحة فتح النيران اليهودية علي كل من هو غير يهودي مدنياً كان أو عسكرياً رجلاً أو امرأة أو كهلاً أو طفلاً طالما أن في ذلك مصلحة سكانية لإسرائيل وتمنح الكيان العبري تفوقاً في عدد السكان.

 

06

 

  • عنوان البصائر: 17 شارع محمد مربوش – حسين داي، الجزائر 16040
الهاتف: 021.49.52.67 – 021.49.51.19 / الفاكس: 021.23.33.73
البريد الالكتروني:   
info@albassair.org
info.bassair@gmail.com 


PHP-Nuke Copyright © 2005 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.06 ثانية