الاثنين 03 - 09 رمضان 1438هـ/ 29

الاثنين 29 شوال 06 ذو القعدة 1438هـ/ 24 - 30 جويلية 2017 العدد 868




القائمة الرئيسية
الصفحة الأولى
عـلى بصــيـرة
كلمة حق
مع رئيس التحرير
سانحـة
وراء الأحداث
بالمختصر المفيد
شعاع
مقامات البصائر
نظرات مشرقة
محطات
في رحاب القرآن
في رحاب السنة
عالــم الأفكــار
اسألوا أهل الذكر
ما قل و دل
حوارات
من نشاطات الشعب
خدمات
خواطر
روضة البصائر
الحديقة الأدبية
أخبر صديقك
المواضيع
المنتديات
راسلنا
معالجات إسلامية
متابعات
مـسـاهـمـات
قـافلة الجزائر-غزة
قضــايـا وآراء
الصحة والفقه
فـكرة قديمة


البحث




من يتصفح الآن
يوجد حاليا, 147 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


مقالات سابقة
Wednesday, January 04
· أحاديث في الصحيحين: المناهج والمقاصد(3)
Tuesday, December 27
· أحاديث في الصحيحين: المناهج والمقاصد(2)
Tuesday, December 13
· أحاديث في الصحيحين: المناهج والمقاصد(1)
Tuesday, December 06
· أخطاء الصناعة النقدية: بين الضوابط والمقاصد
Wednesday, November 23
· التمادح المذموم..أو صنائع التزلّف والاسترزاق
Tuesday, November 15
· لعن مروان بن الحكم: النصوص والمقاصد3
Wednesday, November 02
· لعن مروان بن الحكم: النصوص والمقاصد2
Tuesday, October 25
· لعن مروان بن الحكم: النصوص والمقاصد
Thursday, October 20
· سيرة النبي في الهجرة: إيحاءات المدد و إشارات التخطيط
Saturday, September 24
· البيِّنة و القسم..أو الظاهر الذي لا يستثني أحدا
Wednesday, September 07
· بنو أمية..في الأحاديث النبوية!(4)
Tuesday, August 23
· بنو أمية..في الأحاديث النبوية!(2)
Tuesday, August 16
· بنو أمية..في الأحاديث النبوية !(1)
Wednesday, August 10
· النهي عن استفزاز الكفار: بين الثكلى والنائحة المستأجَرة
Wednesday, August 03
· بنو أمية..وبوادر الابتداع!؟(3)
Tuesday, July 26
· بنو أمية..وبوادر الابتداع!؟(2)
Wednesday, July 20
· بنو أمية..وبوادر الابتداع!؟(1)
Tuesday, June 28
· التعجيل بالفطر..والسنن المصيرية !
Wednesday, June 15
· قراءة النصوص: بين الفصل والتردّد (3)
Wednesday, May 25
· قراءة النصوص: بين الفصل والتردّد(1)
Wednesday, May 11
· بين فارس والروم: المسار والمصير(5)
Wednesday, April 27
· بين فارس و الروم: المسار و المصير
Wednesday, April 06
· المقارنات بين الأمم: المسار والمصير(2)
Wednesday, March 30
· المقارنات بين الأمم: المسار والمصير
Tuesday, March 15
· بواكير الجهالة..والتطاول على المقام
Tuesday, March 01
· حديث في الحب.. قبل الزواج؟(2) !
Wednesday, February 24
· حديث في الحب.. قبل الزواج؟( 1) !
Wednesday, February 10
· الإحساس المبكر بالإخلال..والمسارعة إلى الترميم بالإبداع
Saturday, January 30
· ناقصات العقل..وصرع الرجال !
Tuesday, January 19
· ماعز والغامدية..أو العقوبة حين يطلبها العصاة، لا الدعاة

مقالات قديمة


  
موقع جريدة البصائر: في رحاب السنة

بحث في هذا الموضوع:   
[ الذهاب للصفحة الأولى | اختر موضوعا جديدا ]

جناية الموقع..والقرار المستقلّ
في رحاب السنة

طريق الدعوة إلى الله طريق مليء بالأشواك والورود، أشواك الصدّ من أناس طُبع على قلوبهم، فهي كالحجارة أو أشدّ قسوة، وورود الإحساس بالسعادة وأنت تضع نفسك في درب الأنبياء والصالحين على مرّ العصور، تُشفق على المدعو-أيا كان- أن يشقى في أخراه، فترجو أن تربح معه مرتين: مرة حين تسعد باستجابته، ومرة حين تذكر ما يُرصد لك عند ربك جراء هدايته، وقد تُلقي كلمة أو موعظة فتجد صداها في إقبال لم تكن تنتظره، وبين هذا ومَن يتأبى على التوبة أو الهداية تظل تتقلب في طريق الأنبياء، ومن مفارقاته أنّ نوحا مكث ما يقرب من ألف عام يدعو فلا يُستجاب له، وأنّ محمدا صلى الله عليه وسلم قد انساق الناس إلى دعوته في أقل من ثلاثة عقود، لتبقى طبائع البشر ونفوسهم تُلقي بأسرارها إلى يوم الدين، وشرارةُ الهداية قبل ذلك بيد مَن يملك مفاتيح القلوب والنفوس.




غيرة عمر..ومسارعة الوحي في هواه
في رحاب السنة

طبائع الرجال تختلف من شخص لآخر، حقيقة لا يماري فيها عاقل، والذين تحلّقوا حول الرسول، صلى الله عليه وسلم، لا يُستثنون من هذه القاعدة، وإن كانوا من أشد الناس تمثّلا بما جاء به الدين من مبادئ وخصال، وحين نقارن -مثلا- بين أبي بكر وعمر نجد عجبا، من لِين لدى الأول، يقارب به سماحة النبي، صلى الله عليه وسلم، وشدّة لدى الثاني، تكاد تدفع القارئ إلى ما قد يظنه إساءة لمقام النبوة، لولا أن النبي نفسه قد أمضى ما فعل، ولولا أن الوحي نفسه قد انتصر-أكثر من مرة-لصالح عمر، من غير أن ينصّ على اسمه !




ابن صائد والدجال بين البخاري ومسلم
في رحاب السنة

        لا تزال أمور الغيب- فيما يُستقبل من أيام- تثير قدرا غير قليل من الجدل بين الفينة والأخرى، وقد رأينا منها ما يمكن وصفه بالفِتن في ثمانينات القرن الماضي، حين خرج في الحرم المكي من ادّعى أنه المهدي المنتظر، وفي التسعينات حين زعم آخرون- و هم كثر- أن صدام حسين أمارة من أمارات الساعة!




حقائق المنهج..أو الحب الذي يحمي من وحشة الطريق
في رحاب السنة

الخطاب الذي يركِّز أصحابه على مجرّد الأمر والنهي لتبليغ رسالة الإسلام خطاب يوحي بالقصور والجفاء، فضلا عن إيحاءات بالإكراه، يغذِّيها سيف الحدود الـمُشهر، يتقلّده نفر، يضمّون إلى الجهل حماسة، تُستثار -حين اللزوم- لاستعداءٍ تُصرع به الفكرة دون نزال !




قراءة النصوص: بين الفصل والتردّد(4)
في رحاب السنة

لـمقصَد التيسير في هذا الدين أفانين وأعاجيب، ولأمزجة بعض المكلَّفين في ابتغاء الحرج ونسبته إليه فنون وجنون، ولو خُلِّي بين العقل السويّ وبين تعاليم هذا الدين لرأينا تمثّلا يرقى بأتباعه إلى السماء، ولكن تأبى طباع إلا أن تحتكر فهوما له تأسرك في مساحات يقتطعونها، ولا يدَعون أحدا يتجاوزها، مخافة أن يقف على دجل ينتجونه، إذا لامس شعاعُ الحقيقة بصره.




سماحة النبي..أو المثال حين يفوق القيمة تمثّلا
في رحاب السنة

يبدو أن سماحة النبي صلى الله عليه وسلم ليس لها حدود، وأن الوصف القرآني لأخلاقه من العظمة بحيث يعجز خيالنا عن أن يحيط بها، فضلا عن أن يتمثّلها! ولو قُدِّر للسماحة أن تنطق لأخبرت بأن المثال-في رسول الله- يفوقها وضوحا ونصاعة، على غير ما جرت به العادة، في التمثيل للمعاني المجرَّدة بالأمثلة المقرِّبة، وكأن السماحة غدت مع كمال الرسول مجرد مثال، وأن تَرُدّ التحيّة على حيٍّ بأحسن منها فتعاملٌ بالفضل، لكن أن تكافئ ميتا في قبره فصنيع رسول يؤسِّس للفضل والسماحة، حين تتجاوز حدود التصوّر والخيال.  




الدجال وإقامة الحدّ: المنهج والمزاج
في رحاب السنة

انقلاب الأحوال واختلال القيم من أشراط الساعة التي تحققت، وبعضها لم يقع وإن بدت بوادره، لكن الغريب أن من أهم هذه الأشراط قد وُجد في حياة النبي صلى الله عليه وسلم، وهذا قد يُفهم، على أساس أن بعثة النبي صلى الله عليه وسلم في حدّ ذاتها إيذان بقرب يوم القيامة، كما ورد في صحيح البخاري (7/53)" بُعثت والساعة كهاتين" - وأشار إلى السبابة والوسطى- ولكن الذي يُستغرب هو موقف النبي صلى الله عليه وسلم من علامة ليست كباقي العلامات، وهو موقف يعصف بما يعتنقه البعض من "قطعيات" تُعتنق، ولا سبيل فيها لأدنى مراجعة !




إشارات التحضّر المبكرة.. ومراعاة الأعراف الدبلوماسية !
في رحاب السنة

الوقوف على السياق واستحضار الظرف ليس للقارئ خيار في أن يفعله أو أن يدَعه، إذا أراد فهم الوقائع والغوص في الأحداث، وأما المطالبة بالمحاكمات أو إطلاق الأحكام من خلال وعي اللحظة الحاضرة فتجنٍّ لا يليق، ولا يقلّ في الجناية عمّن يغفل تقدير خَطوٍ أو سبق، في بيئة لا تسعف في تحقيق الإنجاز ! وكما أن مزاج الضعف قد يستدرج صاحبه إلى المبالغة في تقدير الأشياء- توسّلا لموقع، أو استدرارا لعطف- فإن مزاج القوة بدوره قد لا يلقي بالا للمقارنات التي توقف على أهمية أمر من الأمور.




الشعائر والفضائل.. والأسئلة المحرجة
في رحاب السنة

قد يستغرب العقلاء من أحوال بات عليها سلوك أناس لا يتحرّجون من جمعٍ بين شعائر مفروضة يؤدّونها، وبين اقترافٍ لمناكر مرذولة، لا يستنكرها الشرع فحسب، بل إن صاحب العقل السويّ يأنف منها، ويشدِّد في النكير على من يقترفها، أما أن يستسهل مسلم الكذب -مثلا- ولا تردعه صلاته عنه، ولا يجد حرجا في الجمع بينهما فأمر في غاية الغرابة، ولا شك بأن لغلبة النوازع والمطامع الدنيوية دورا، كما أن الطقوس العبادية المُحتفى بها لا تُؤدّى بطريقة تحقِّق مقاصدها المرجوة، ولكن هل لما استقرّ من بعض الفهوم حول الأوامر والنواهي، من حيث العلاقة والأهمية من أثر في انتفاء الحرج، من الجمع بين الشعائر والمناكر في الآن نفسه؟




أحاديث في الصحيحين: المناهج والمقاصد(4)
في رحاب السنة

أخرج البخاري (9/69) ومسلم (3/1337) عن أم سلمة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "إنما أنا بشر وإنكم تختصمون إليّ، ولعل بعضكم أن يكون ألحن بحجته من بعض، فأقضي على نحو ما أسمع، فمن قضيت له من حق أخيه شيئا، فلا يأخذه فإنما أقطع له قطعة من النار".




  




روابط أخرى
السيرة الذاتية للشيخ عبد الرحمن شيبان
كلمة الرئيس
الإعلانات
الإشتراكات
التبرعات
الأرشيف
راسلنا


أخبار متفرقة

في رحاب القرآن
[ في رحاب القرآن ]

·أبو عبيدة: القائد و القدوة
·إنكم مسؤولون
·عالمية الإسلام..لا عولمة الغرب
·عالمية الإسلام...لا عولمة الغرب
·رسالة..منيرة وهادية ومحررة
·الإسلام ...عقيدة ومنهج حياة
·رسالة الأمة...رفض الخضوع لغير الله
·مع الفطرة السوية في البناء الاجتماعي
·الـمصير الرعيب لـمن مارس الاختلاف بعد الائتلاف


الإستفتاءات
كيف ترى موقعنا ؟

ضـعـيـف
مـقـبـول
جـيــد
مـمـتــاز



نتائج
تصويتات

تصويتات 7957


مواقع صديقة
 
  موقع عبد الحميد بن باديس
  ابن نبي
  موقع الشهاب
  الشبكة الإسلامية
  طريق الإسلام
  موقع يوسف القرضاوي
  موقع عمرو خالد
  موقع عمر عبد الكافي
  قراء القرآن
  موقع التهامي مجوري
  موقع معهد المناهج
  موقع نظرات مشرقة



  • عنوان البصائر: 17 شارع محمد مربوش – حسين داي، الجزائر 16040
الهاتف: 021.49.52.67 – 021.49.51.19 / الفاكس: 021.23.33.73
البريد الالكتروني:   
info@albassair.org
info.bassair@gmail.com 


PHP-Nuke Copyright © 2005 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.08 ثانية